القصة أهم من الرسم - 3 - mangaka3rb

|   النقاشات   |     |  

0

القصة أهم من الرسم - 3

0

#القصة_أهم_من_الرسم

مرحباً جميعاً كيف الحال.

اتمنى ان تكونوا بصحة وعافية

في اخر مرة كان الموضوع استفزازي حقاً لدرجة اني شاهدت عدة منشورات تُنشر بهذا الصدد :|

اليوم ايضاً موضوع جديد وعندما اقول جديد فأعني انه مختلف كلياً عن سابقيه سواء في الفكرة او الطرح .


سأعرض ملخص بسيط لما سبق نشره هنا قبل ان ابدء بمضوعي لهذا اليوم ومن يريد التفصيل يضغط على الهاشتاغ في الاعلى لرؤية المنشور كامل:

=== الاول ===

طرحت هنا موضوع لم يستوعبه الكثير لذلك ساعيده لاحقاً في منشور مستقل. الفكرة اجمالاً كانت عن الرسم والفرق بين عدم اهمية رسمة ذات تفاصيل كثيرة والتي لاتؤثر على اهمية القصة. واهمية رسمة ذات حركة واحاسيس ممتازة التي تتفوق اهميتها عن القصة نفسها.

اذ ان مانجا لاتستطيع ان تحكيها بالرسومات لن تسمى مانجا وهو مالانجد له اي مثال في ارض الواقع لانه لاينشر هاهاها


=== الثاني ===

هذا الموضوع كان قليل الاستفزاز لكن لاني اشرت فيه للموضوع الاول فالكثير قرأ الموضوع الاول وتحرك عامل الاستفزاز المطلوب (Y) .. فكرة الموضوع كانت عن ان عدد ليس بقليل من مؤلفي القصص يركزون جهودهم في قصة واحدة وتستمر معهم لسنوات دون اي سيرة ذاتية في التأليف :|


نهاية الملخص

=======================================


الموضوع اليوم ايضاً كالعادة. سنتحدث فيه عن المؤلفين وليس لي شأن بالرسامين في هذا الهاشتاغ :)



وهي عندما نسمع احدهم يقول " انا مؤلف. هذه قصتي .. انا مؤلف ابحث عن رسام .. المؤلف نفسه يقول ان القصة مهمة اكثر لذا يجب على الرسامين ان يبحثوا عن مؤلف وانا مؤلف مستعد لاي رسام" ... الخ


لو طبقنا نفس الفكرة على الرسامين. سنجد انه لا احد من الرسامين يجرأ على ان يقول "انا رسام" مالم يقتنع هو اولا بانه يستطيع ان يرسم اي شيء في اي وقت وباي طريقة. حتى لو كانت رسوماته جيدة. يقول انا ارسم. هذه رسمتي.. لكنه مطلقاً لايقول انا رسام

يبدو ان الرسم له حصانة طبيعية لان جودة الرسمة تكون واضحة مباشرة وبدون لف او دوران حتى للذي رسمها نفسه لايستطيع ان يخدع نفسه بانها جيدة =D


حسناً على عكس المؤلفين.

البعض منهم ليس فقط انه لايملك تاريخ في الكتابة او القصص او معرفة بمختلف الروايات العربية والعالمية. بل وايضاً يعتقد ان قصته افضل من قصص عديدة منتشرة سواء محلية او عالمية. واذا وجد مانجا عربية يقول انا استطيع ان اؤلف احسن منها.. طبعا لا انصحكم بسؤواله عن قصته لأنه يخاف من ان تسرق الفكرة (هذه الجملة تحديداً لها علاقة بالمنشور الثاني من السلسلة :p )


هذه هي المشكلة

كون الرسمة تستطيع مشاهدتها خلال بضع ثواني ثم تمشي عنها وترى غيرها

لكن القصة تحتاج لقراءة عدة سطور. وهذا ياخذ وقت اطول. مع كثرة القصص يصبح من الصعب قراءتها كلها. مايعني تجاهلها سيكون اسهل (حسناً كلامي هذا غير منطقي لان عدد ناشري القصص نادر جداً لذا يمكننا قراءة كل القصص المنشورة) هذا شيء ايجابي تنشر قصتك وتلقى نقد وتعليق الاخرين حولها.


المشكلة هي عندما تعتقد انك مؤلف كما يعتقد الرسام انه رسام

هناك فرق اذا قام شخص بالاعلان عن نفسه "انا رسام" عن الشخص الذي يعلن عن نفسه "انا مؤلف" حقيقة لاتوجد حصانة طبيعية على المؤلفين

شخص عادي يكتب قصة يستطيع ان يقنع نفسه ان قصته اروع من غيره لهذا طبيعي ان يقول عن نفسه انه مؤلف حتى لو لم يعجب بها احد من قراءه.


ايضاً من هذه المشاكل مع المؤلف العظيم هو ان اي رسمة اذا كانت سيئة ستلاحظها وتتجاوزها او تعلق على صاحبها لكي يستمر..

لكن بالنسبة للقصة.... من يستحمل ان يقرا قصة للنهاية وهي بغاية الملل؟ هذه مشكلة ههه! وقد لاتقرأها ايضا مايجعل فرصة حصول المؤلف الجيد على قراء قليلة جداً


باعتقادي السبب واضح

الرسم مهارة يدوية (تحتاج لخيال لكن ما ان تكون يدك مرنة ستستطيع تطبيق الصورة التي في راسك مباشرة) واليد تتمرن بكثرة الحركة صحيح؟ ويمكننا معرفة السليم من السيء بسهولة لانها مهارة يد...


لكن التأليف مهارة عقلية, وغذاء العقل هو ...؟


وهنا يمكن ان نقول انه حتى صاحب القصة (المؤلف العظيم) معجب بقصته لان عقليته تقول له هذا حتى لو كانت مليئة بالاخطاء الاملائية حتى لو كانت ركيكة حتى لو ... الخ

شخص يخطئ في كتابة الحروف املائياً من قال ان عقله يخبره بانه على خطأ اصلاً ؟؟؟ عكس الرسم الذي تعلم انك مخطئ وتتمرن على ان تجعل يدك تصحح الخطأ. لكن العقل موضوع اخر


لناخذ مثال بسيط

جرب ان تكتب بالقلم بيدك اليسرى (اذا كنت اعسر جرب اليمنى).. انت تعلم ان كتابتك خاطئة لكنك تتمرن على ان تصححها وهذا ماستعتاد عليه بالممارسة.

لكن بالنسبة للمؤلف الذي يخطئ في التفريق بين حرفي ظ و ض .. من قال ان عقله يخبره انه مخطئ حتى يقوم بتصحيحها اصلاً ؟؟؟


الخلاصة. المعتدين بانفسهم لايقولون هذه قصتي او كتابتي (لانهم لايملكون غير قصة واحدة ويخافون من سرقة الفكرة).. بل ويقول انا مؤلف. وهو مقتنع جيداً ان قصته لو رسمت ستكون افضل من المانجا العربية اولاً والعالمية ثانياً (ان لم يكن يصدق انه يهزمها كلها فبعضها على الاقل)


المؤلف الجيد يكتشف اخطائه. بعد فترة طبعاً. اثناء قراءته لقصص روائيين كبار. مثلاً. ثم يعاود لقصته. يكتشف الكارثة التي ابتكرها.. هذا دليل تحسنه لا غير. عقله فقط

======================================

النهاية (الصورة هي رسمة المانليز مدري ايش اسمها بس بشكل روبوت)


اعتقد اني كتبت مواضيع كثيرة في فترة وجيزة

لكن ماذا افعل ما ان تدخل فكرة في رأسي يصعب تجاهلها


ساحاول ان لا انزل اي موضوع اخر الا بعد دهر من الزمن


المانجاكا العربي




#القصة_أهم_من_الرسم

مرحباً جميعاً كيف الحال.

اتمنى ان تكونوا بصحة وعافية

في اخر مرة كان الموضوع استفزازي حقاً لدرجة اني شاهدت عدة منشورات تُنشر بهذا الصدد :|

اليوم ايضاً موضوع جديد وعندما اقول جديد فأعني انه مختلف كلياً عن سابقيه سواء في الفكرة او الطرح .


سأعرض ملخص بسيط لما سبق نشره هنا قبل ان ابدء بمضوعي لهذا اليوم ومن يريد التفصيل يضغط على الهاشتاغ في الاعلى لرؤية المنشور كامل:

=== الاول ===

طرحت هنا موضوع لم يستوعبه الكثير لذلك ساعيده لاحقاً في منشور مستقل. الفكرة اجمالاً كانت عن الرسم والفرق بين عدم اهمية رسمة ذات تفاصيل كثيرة والتي لاتؤثر على اهمية القصة. واهمية رسمة ذات حركة واحاسيس ممتازة التي تتفوق اهميتها عن القصة نفسها.

اذ ان مانجا لاتستطيع ان تحكيها بالرسومات لن تسمى مانجا وهو مالانجد له اي مثال في ارض الواقع لانه لاينشر هاهاها


=== الثاني ===

هذا الموضوع كان قليل الاستفزاز لكن لاني اشرت فيه للموضوع الاول فالكثير قرأ الموضوع الاول وتحرك عامل الاستفزاز المطلوب (Y) .. فكرة الموضوع كانت عن ان عدد ليس بقليل من مؤلفي القصص يركزون جهودهم في قصة واحدة وتستمر معهم لسنوات دون اي سيرة ذاتية في التأليف :|


نهاية الملخص

=======================================


الموضوع اليوم ايضاً كالعادة. سنتحدث فيه عن المؤلفين وليس لي شأن بالرسامين في هذا الهاشتاغ :)



وهي عندما نسمع احدهم يقول " انا مؤلف. هذه قصتي .. انا مؤلف ابحث عن رسام .. المؤلف نفسه يقول ان القصة مهمة اكثر لذا يجب على الرسامين ان يبحثوا عن مؤلف وانا مؤلف مستعد لاي رسام" ... الخ


لو طبقنا نفس الفكرة على الرسامين. سنجد انه لا احد من الرسامين يجرأ على ان يقول "انا رسام" مالم يقتنع هو اولا بانه يستطيع ان يرسم اي شيء في اي وقت وباي طريقة. حتى لو كانت رسوماته جيدة. يقول انا ارسم. هذه رسمتي.. لكنه مطلقاً لايقول انا رسام

يبدو ان الرسم له حصانة طبيعية لان جودة الرسمة تكون واضحة مباشرة وبدون لف او دوران حتى للذي رسمها نفسه لايستطيع ان يخدع نفسه بانها جيدة =D


حسناً على عكس المؤلفين.

البعض منهم ليس فقط انه لايملك تاريخ في الكتابة او القصص او معرفة بمختلف الروايات العربية والعالمية. بل وايضاً يعتقد ان قصته افضل من قصص عديدة منتشرة سواء محلية او عالمية. واذا وجد مانجا عربية يقول انا استطيع ان اؤلف احسن منها.. طبعا لا انصحكم بسؤواله عن قصته لأنه يخاف من ان تسرق الفكرة (هذه الجملة تحديداً لها علاقة بالمنشور الثاني من السلسلة :p )


هذه هي المشكلة

كون الرسمة تستطيع مشاهدتها خلال بضع ثواني ثم تمشي عنها وترى غيرها

لكن القصة تحتاج لقراءة عدة سطور. وهذا ياخذ وقت اطول. مع كثرة القصص يصبح من الصعب قراءتها كلها. مايعني تجاهلها سيكون اسهل (حسناً كلامي هذا غير منطقي لان عدد ناشري القصص نادر جداً لذا يمكننا قراءة كل القصص المنشورة) هذا شيء ايجابي تنشر قصتك وتلقى نقد وتعليق الاخرين حولها.


المشكلة هي عندما تعتقد انك مؤلف كما يعتقد الرسام انه رسام

هناك فرق اذا قام شخص بالاعلان عن نفسه "انا رسام" عن الشخص الذي يعلن عن نفسه "انا مؤلف" حقيقة لاتوجد حصانة طبيعية على المؤلفين

شخص عادي يكتب قصة يستطيع ان يقنع نفسه ان قصته اروع من غيره لهذا طبيعي ان يقول عن نفسه انه مؤلف حتى لو لم يعجب بها احد من قراءه.


ايضاً من هذه المشاكل مع المؤلف العظيم هو ان اي رسمة اذا كانت سيئة ستلاحظها وتتجاوزها او تعلق على صاحبها لكي يستمر..

لكن بالنسبة للقصة.... من يستحمل ان يقرا قصة للنهاية وهي بغاية الملل؟ هذه مشكلة ههه! وقد لاتقرأها ايضا مايجعل فرصة حصول المؤلف الجيد على قراء قليلة جداً


باعتقادي السبب واضح

الرسم مهارة يدوية (تحتاج لخيال لكن ما ان تكون يدك مرنة ستستطيع تطبيق الصورة التي في راسك مباشرة) واليد تتمرن بكثرة الحركة صحيح؟ ويمكننا معرفة السليم من السيء بسهولة لانها مهارة يد...


لكن التأليف مهارة عقلية, وغذاء العقل هو ...؟


وهنا يمكن ان نقول انه حتى صاحب القصة (المؤلف العظيم) معجب بقصته لان عقليته تقول له هذا حتى لو كانت مليئة بالاخطاء الاملائية حتى لو كانت ركيكة حتى لو ... الخ

شخص يخطئ في كتابة الحروف املائياً من قال ان عقله يخبره بانه على خطأ اصلاً ؟؟؟ عكس الرسم الذي تعلم انك مخطئ وتتمرن على ان تجعل يدك تصحح الخطأ. لكن العقل موضوع اخر


لناخذ مثال بسيط

جرب ان تكتب بالقلم بيدك اليسرى (اذا كنت اعسر جرب اليمنى).. انت تعلم ان كتابتك خاطئة لكنك تتمرن على ان تصححها وهذا ماستعتاد عليه بالممارسة.

لكن بالنسبة للمؤلف الذي يخطئ في التفريق بين حرفي ظ و ض .. من قال ان عقله يخبره انه مخطئ حتى يقوم بتصحيحها اصلاً ؟؟؟


الخلاصة. المعتدين بانفسهم لايقولون هذه قصتي او كتابتي (لانهم لايملكون غير قصة واحدة ويخافون من سرقة الفكرة).. بل ويقول انا مؤلف. وهو مقتنع جيداً ان قصته لو رسمت ستكون افضل من المانجا العربية اولاً والعالمية ثانياً (ان لم يكن يصدق انه يهزمها كلها فبعضها على الاقل)


المؤلف الجيد يكتشف اخطائه. بعد فترة طبعاً. اثناء قراءته لقصص روائيين كبار. مثلاً. ثم يعاود لقصته. يكتشف الكارثة التي ابتكرها.. هذا دليل تحسنه لا غير. عقله فقط

======================================

النهاية (الصورة هي رسمة المانليز مدري ايش اسمها بس بشكل روبوت)


اعتقد اني كتبت مواضيع كثيرة في فترة وجيزة

لكن ماذا افعل ما ان تدخل فكرة في رأسي يصعب تجاهلها


ساحاول ان لا انزل اي موضوع اخر الا بعد دهر من الزمن


المانجاكا العربي