مسابقة حملة أمانة المانجاكا العربي - mangaka3rb

|   فعاليات   |     |  

1

مسابقة حملة أمانة المانجاكا العربي

1

=============

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

مسابقة حملة امانة المانجاكا العربي

  مع تفشي جائحة كورونا العالمية، واللجوء إلى اجراء الاختبارات عبر الانترنت؛ تكشفت الكثير من الأمور، وقد يكون أبرزها؛ ظهور الفساد الفردي والأسري في المجتمعات العربية، متجليا في انعدام الأمانة في النفوس، (إلا من رحم ربي)، والتهاون في هذه القضية، حتى بدأت تتفشى وتنخر في المجتمع كنخر السوس!

وقد يكون تفشى "الغش" أسوأ بمراحل من تفشي الفايروس، خاصة واننا نمثل أمة "الصادق الأمين" صلى الله عليه وآله وسلم!!

يقول الرسول صلى الله عليه وآله وسلم:

"من غش فليس منا"


كما أن هذا يؤثر سلبا على نفوس الناشئة والطلبة على المدى البعيد، بعد أن يعتاد على تحصيل ما ليس من حقه، والظهور بشكل زائف لا يمثله!!

باختصار: الفساد يبدأ من هنا!!


 لذا.. انطلاقا من شعورنا بالمسؤولية، نحو ما يجري في مجتمعاتنا العربية، خاصة مع تهاون الأهالي في توجيه ابنائهم لاهمية "الأمانة"، بل وتجاوزهم بحثهم على الغش أيضا (إلا من رحم ربي)، بالإضافة لشعور الملتزمين بالامانة من الطلبة بالاحباط، مما قد يدفع البعض منهم للتخلي عن مبادئه بسبب تدني درجاته مقارنة بمن يغش، لأجل هذا كله ولكي نساهم ولو بجزء يسير في اصلاح ما فسد بإذن الله؛ نعلن في "المانجاكا العربي" عن المسابقة الكبرى لـ حملة "أمانة"، تحت شعار:

"معا.. نحو مجتمعٍ صادقٍ أمينٍ"

(وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الاثم والعدوان)

**

وصف المسابقة:

ان يقدم المشارك صفحة مرسومة واحدة او مزدوجة (مانجا/كومكس/ ويبتون)، لمشهد قصصي او ملصق؛ يعزز الأمانة في النفوس، خاصة لدى الطلبة، لا سيما خلال اجراء الاختبارات عن بعد، كما يدعم الطلبة الامناء حتى ولو تدنت درجاتهم!

يظهر فيها أهمية الوازع الداخلي، والمراقبة الذاتية، واثرهما على الفرد والمجتمع..

**

الشروط:

1- أن يكون المشارك أمينا، أو على الأقل يعزم على أن يبدأ بنفسه في تعزيز روح الامانة داخله، أو ينوي مجاهدة نفسه على الامانة قدر الاستطاعة، محتسبا بذلك الأجر من الله، قبل أي شيء..

2- ترسل المشاركات بحسب الطريقة التي يختارها المشارك بعد تعبئة الاستبيان، من هنا:

http://bit.ly/3ipnBYH


 3- سيتم نشر المشاركات المتميزة أولا بأول على حسابات المانجاكا العربي، حتى نهاية موعد المسابقة- إن شاء الله- وسيتم اختيار أفضل مشاركة بين المشاركات المقدمة لكل أسبوع، كي ترشح للسحب على الجائزة في النهاية بإذن الله..

4- سيتم اختيار مشاركة واحدة من بين جميع المشاركات المختارة لكل اسبوع، ليتم اعتمادها وترويجها رسميا باسم "المانجاكا العربي"، مع ذكر اسم المشارك عليها، وستمنح جائزة (100 دولار)، إن شاء الله، وفي حال وجود أكثر من مشاركة متميزة فائزة، ستجرى قرعة بينهم، لاختيار مشاركة واحدة تمنح الجائزة..

5- يمكن المشاركة بشكل فردي او جماعي، في حال المشاركة الجماعية سيتم تقسيم الجائزة بين المشاركين عند الفوز..

6- يحق لكل مشارك المشاركة بأكثر من عمل، بحسب رغبته..

7- آخر موعد لاستلام المشاركات مع بداية شهر رمضان 1442 هـ بإذن الله، الموافق يوم الثلاثاء 13 ابريل 2021م

**

نماذج وصور لانتشار ظاهرة انعدام الامانة:

1- ام تتولى حل الواجبات والاختبارات لابنها الصغير، بحجة أن كل الامهات يفعلن هذا لابنائهم وهي لا تريد لابنها أن يكون أقل حظا!

2- طالب يقوم بتصوير اسئلة الاختبار وارسالها لمن يحلها له مباشرة، ليسجل الاجابات في الاختبار!

3- طالبة متميزة تقوم بحل اسئلة الاختبارات لكل أفراد العائلة الصغيرة والكبيرة باسم المساعدة!

4- اب يوبخ ابنته لانها لا تحرز علامات جيدة، ولا تعرف كيف (تدبّر) نفسها مثل البقية!

5- معلم خاص يقبل مبلغ مالي مقابل أن يقوم بحل اسئلة اختبار الطالب عن بعد، باسم العمل!!

6- طالب محبط لأنه لا يريد أن يغش، ولكن جميع زملاءه يحرزون درجات عالية أعلى منه رغم أن مستواهم متدني، مما جعله ينجرف مع التيار في النهاية!

7- اصدقاء يقومون بحل اسئلة الاختبار معا، ويتقاسمون الاجابات باسم التعاون!!


باختصار.. عدد كبير يمارسون الغش ويجاهرون به بدون استحياء، تحت مسميات مختلفة، ويقولون: عادي.. الكل يفعل هذا!!

  لذلك آن الأوان لكي نقول بصوت واحد:

لاااااا.. هذا ليس عادي!

بالطبع هناك صور مشرقة بلا شك، مثل أب او أم تحث ابنها بشدة على الالتزام بالأمانة الكاملة، حتى ولو لم ينجح، هي تريده أن يدرس ويحرز أعلى الدرجات، ولكن بأمانة!

وإذا عاتبته على انخفاض مستواه ثم تحجج بأن هذا بسبب عدم غشه كالبقية، عاتبته بشدة قائلة:

- لا علاقة لك بكيف يحرز بقية الطلبة درجاتهم، المهم أن تدرس أنت بشكل افضل، لتحرز درجات عالية تعبر عن مستواك الحقيقي بأمانة!

معا.. نحو مجتمع صادق أمين، يستحق النصر المبين..

**

لا تنسوا مشاركة الرابط ونشره ليصل إلى أكبر عدد ممكن، بإذن الله

وبالتوفيق للجميع (:

نسأل الله سبحانه وتعالى أن يوفقنا لما يحب ويرضى، ويعيننا على البر والتقوى..

وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

 

 

 


=============

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

مسابقة حملة امانة المانجاكا العربي

  مع تفشي جائحة كورونا العالمية، واللجوء إلى اجراء الاختبارات عبر الانترنت؛ تكشفت الكثير من الأمور، وقد يكون أبرزها؛ ظهور الفساد الفردي والأسري في المجتمعات العربية، متجليا في انعدام الأمانة في النفوس، (إلا من رحم ربي)، والتهاون في هذه القضية، حتى بدأت تتفشى وتنخر في المجتمع كنخر السوس!

وقد يكون تفشى "الغش" أسوأ بمراحل من تفشي الفايروس، خاصة واننا نمثل أمة "الصادق الأمين" صلى الله عليه وآله وسلم!!

يقول الرسول صلى الله عليه وآله وسلم:

"من غش فليس منا"


كما أن هذا يؤثر سلبا على نفوس الناشئة والطلبة على المدى البعيد، بعد أن يعتاد على تحصيل ما ليس من حقه، والظهور بشكل زائف لا يمثله!!

باختصار: الفساد يبدأ من هنا!!


 لذا.. انطلاقا من شعورنا بالمسؤولية، نحو ما يجري في مجتمعاتنا العربية، خاصة مع تهاون الأهالي في توجيه ابنائهم لاهمية "الأمانة"، بل وتجاوزهم بحثهم على الغش أيضا (إلا من رحم ربي)، بالإضافة لشعور الملتزمين بالامانة من الطلبة بالاحباط، مما قد يدفع البعض منهم للتخلي عن مبادئه بسبب تدني درجاته مقارنة بمن يغش، لأجل هذا كله ولكي نساهم ولو بجزء يسير في اصلاح ما فسد بإذن الله؛ نعلن في "المانجاكا العربي" عن المسابقة الكبرى لـ حملة "أمانة"، تحت شعار:

"معا.. نحو مجتمعٍ صادقٍ أمينٍ"

(وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الاثم والعدوان)

**

وصف المسابقة:

ان يقدم المشارك صفحة مرسومة واحدة او مزدوجة (مانجا/كومكس/ ويبتون)، لمشهد قصصي او ملصق؛ يعزز الأمانة في النفوس، خاصة لدى الطلبة، لا سيما خلال اجراء الاختبارات عن بعد، كما يدعم الطلبة الامناء حتى ولو تدنت درجاتهم!

يظهر فيها أهمية الوازع الداخلي، والمراقبة الذاتية، واثرهما على الفرد والمجتمع..

**

الشروط:

1- أن يكون المشارك أمينا، أو على الأقل يعزم على أن يبدأ بنفسه في تعزيز روح الامانة داخله، أو ينوي مجاهدة نفسه على الامانة قدر الاستطاعة، محتسبا بذلك الأجر من الله، قبل أي شيء..

2- ترسل المشاركات بحسب الطريقة التي يختارها المشارك بعد تعبئة الاستبيان، من هنا:

http://bit.ly/3ipnBYH


 3- سيتم نشر المشاركات المتميزة أولا بأول على حسابات المانجاكا العربي، حتى نهاية موعد المسابقة- إن شاء الله- وسيتم اختيار أفضل مشاركة بين المشاركات المقدمة لكل أسبوع، كي ترشح للسحب على الجائزة في النهاية بإذن الله..

4- سيتم اختيار مشاركة واحدة من بين جميع المشاركات المختارة لكل اسبوع، ليتم اعتمادها وترويجها رسميا باسم "المانجاكا العربي"، مع ذكر اسم المشارك عليها، وستمنح جائزة (100 دولار)، إن شاء الله، وفي حال وجود أكثر من مشاركة متميزة فائزة، ستجرى قرعة بينهم، لاختيار مشاركة واحدة تمنح الجائزة..

5- يمكن المشاركة بشكل فردي او جماعي، في حال المشاركة الجماعية سيتم تقسيم الجائزة بين المشاركين عند الفوز..

6- يحق لكل مشارك المشاركة بأكثر من عمل، بحسب رغبته..

7- آخر موعد لاستلام المشاركات مع بداية شهر رمضان 1442 هـ بإذن الله، الموافق يوم الثلاثاء 13 ابريل 2021م

**

نماذج وصور لانتشار ظاهرة انعدام الامانة:

1- ام تتولى حل الواجبات والاختبارات لابنها الصغير، بحجة أن كل الامهات يفعلن هذا لابنائهم وهي لا تريد لابنها أن يكون أقل حظا!

2- طالب يقوم بتصوير اسئلة الاختبار وارسالها لمن يحلها له مباشرة، ليسجل الاجابات في الاختبار!

3- طالبة متميزة تقوم بحل اسئلة الاختبارات لكل أفراد العائلة الصغيرة والكبيرة باسم المساعدة!

4- اب يوبخ ابنته لانها لا تحرز علامات جيدة، ولا تعرف كيف (تدبّر) نفسها مثل البقية!

5- معلم خاص يقبل مبلغ مالي مقابل أن يقوم بحل اسئلة اختبار الطالب عن بعد، باسم العمل!!

6- طالب محبط لأنه لا يريد أن يغش، ولكن جميع زملاءه يحرزون درجات عالية أعلى منه رغم أن مستواهم متدني، مما جعله ينجرف مع التيار في النهاية!

7- اصدقاء يقومون بحل اسئلة الاختبار معا، ويتقاسمون الاجابات باسم التعاون!!


باختصار.. عدد كبير يمارسون الغش ويجاهرون به بدون استحياء، تحت مسميات مختلفة، ويقولون: عادي.. الكل يفعل هذا!!

  لذلك آن الأوان لكي نقول بصوت واحد:

لاااااا.. هذا ليس عادي!

بالطبع هناك صور مشرقة بلا شك، مثل أب او أم تحث ابنها بشدة على الالتزام بالأمانة الكاملة، حتى ولو لم ينجح، هي تريده أن يدرس ويحرز أعلى الدرجات، ولكن بأمانة!

وإذا عاتبته على انخفاض مستواه ثم تحجج بأن هذا بسبب عدم غشه كالبقية، عاتبته بشدة قائلة:

- لا علاقة لك بكيف يحرز بقية الطلبة درجاتهم، المهم أن تدرس أنت بشكل افضل، لتحرز درجات عالية تعبر عن مستواك الحقيقي بأمانة!

معا.. نحو مجتمع صادق أمين، يستحق النصر المبين..

**

لا تنسوا مشاركة الرابط ونشره ليصل إلى أكبر عدد ممكن، بإذن الله

وبالتوفيق للجميع (:

نسأل الله سبحانه وتعالى أن يوفقنا لما يحب ويرضى، ويعيننا على البر والتقوى..

وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم